منتدى منوعات

اهلا وسهلا ايها الزائر/ة العضو/ة في المنتدى نأمل ان تجدوا ضالتكم في المنتدى نأمل منكم التسجيل فذلك بحد ذاته شرف لنا
منتدى منوعات

التميز هدفنا والاراده حافزنا


    ميلان الايطالي

    شاطر
    avatar
    ابوخالد
    عضو راقي
    عضو راقي

    عدد المساهمات : 154
    السٌّمعَة : 5
    تاريخ التسجيل : 22/01/2012
    العمر : 19
    الموقع : ksa

    ميلان الايطالي

    مُساهمة  ابوخالد في الجمعة فبراير 10, 2012 1:46 am

    منشأ من قبل ألفريد إدواردز, إنجليزيّ, في 1899, كريكيت ميلان و نادي كرة
    القدم كانا بين فرق إيطاليا الأولى . كان بعد فقط سنتين أنّ ميلان فازت
    ببطولة دوريّهم الإيطاليّة الأولى, كهو كان ثمّ عرف, يهزم جينوا لا شيء
    واحد في نهائيّ المباراة الفاصلة . جينوا الذي سيطر على موقع الدّوريّ فيه
    سنوات أكثر تبكيرًا كسب النّصر ذو لا شيء لانتقام في نفس الأساسيّات في عام
    1902 . البطولة قُرِّرَتْ بدوريّ مباراة فاصلة بين ال1905 و ال1908, و
    نادي كرة قدم بميلان, بينما (كما) كانوا الآن معروفين, فازوا بالألقاب
    متواصل في عام 1906 و 1907 . بالرّغم من أنّ ميلان كانت قوّة ذات شأن في
    هذه الأيّام المبكّرة, في الواقع كانت هناك فرق قليلة جدًّا تلعب في بطولة
    الدوريّ الإيطاليّة و بينما (كما) شُكِّلَتْ فرق أكثر و اُنْضُمَّتْ إلى
    العصب الإقليميّة, نجاح ميلان جفّ .



    في عام 1938, ميلان بدّلت اسمهم بالمرّة النّهائيّة و الثّالثة إلى إيه سي
    المألوف ( أسوسيازيون كالسيو ) ميلان و هذا تزامنا مع تحسّن في مصاير
    النّادي بينما (كما) وضعوا ثالث في الرّابطة الوطنيّة الجديدة نسبيًّا,
    تشكّل في عام 1930 . هم أخفقوا في الوصول على البطولة بفقط ثلاثة نقاط,
    الشّرف التي تذهب إلى المنافسين المحلّيّين إنتر . كان يجب على ميلان أن
    تلعب الكمان الثّاني ثانيةً لدفن في عام 1941, الإنهاء ثالث خلف إنتر بنقطة
    واحدة, بولونيا التي تفوز بالدّوريّ الفي المرتبة الثّانية موضوعة .
    السّنة القادمة, ميلان شاركت بدور في نهائيّ كأسهم الإيطاليّ الأوّل, منذ
    بداية المسابقة في عام 1922 . كان خصومهم يوفنتوس و بالرّغم من أنهم رسموا
    واحدًا واحد في الامتحان النّهائيّ, هم كانوا أربعة مضروبة واحد في
    المباراة . لن تبرز ميلان في نهائيّ هذه المنافسة لخمسة و عشرون سنة أخرى .
    في السنوات ما بعد الحرب الفوريّة, ميلان استمرّت في بناء على إحيائهم,
    إنهاء في أعلى ثلاثة في عام 1946, 1948 و 1949 .



    سيطرت ميلان على سيري مشهد خلال الخمسينيّات, الفوز بأربعة ألقاب و الفشل
    للوضع في أعلى ثلاثة فقط مرّة في العقد . بهذا الوقت, الدّوريّ الإيطاليّ
    كان أحد العالم الأغنى و كان يجذب أفضل الموهبة الأوربّيّة بالفعل . كانت
    ميلان مكمّلةً في هذا و كثير من نجاحهم أثناء هذه الفترة نُسِبَ إلى ثلاثة
    من السّويديّين, جرين, نورداهل و ليدولم . أنهوا ال2 خلف يوفنتوس في عام
    1950, لكنّ فاز بسيري الأوّل لقب في عام 1951, بيبينج إنتر إلى البريد
    بنقطة واحدة . عاد نجاح البطولة في عام 1955 و 1957, بمرتبة ثانية في عام
    1956 متى فيورينتينا مفوز باثنا عشر هامش نقطة . في تلك السّنة, ميلان خسرت
    إلى ريال مدريد فائزين نهائيّ لأسبانيا في دور قبل النّهائيّ الكأس
    الأوربّيّة المنصّبة حديثًا و شكل دوريّهم يبدو أن قد عانى بالتعاون بحملة
    كأسهم الأوربّيّة القادمة في عام 1958, عندما فشلوا في الوضع في أعلى ثلاثة
    من ريال مدريد سيري أ. أجين كانوا إثبات الفكّ, العودة لميلان من إلى
    الخلف مرّتين في الامتحان النّهائيّ و إبرام النّصر في الوقت الإضافيّ .
    بلا منافسة أوربّيّة لتشتيتهم في عام 1959, ميلان تحسّنت للفوز بسيري
    الرّابع لقب للعقد .



    بقيت ميلان كقوّة رئيسيّة في سيري أثناء السّتينيّات, لكنّ أيضًا تمكّن من
    اختزان بعض من نجاح الكأس الذي حتّى الآن قد تهرّب منهم في المسابقة
    الأوربّيّة و محلّيّة . أصابوا بصورة سيّئة في حملتهم الأوربّيّة الأولى,
    يهزمون أوليمبياكوس في الجولة التّمهيديّة, لكنّ خسارة كلتا الرّجلين
    لتعادل جولتهم الأوّل ضدّ برشلونة . كانت حملة الدوريّ المحلّيّة فقيرةً
    أيضًا بمقاييس ميلان الخاصّة, تنهي ثالث و أحد عشر نقطةً للسّرعة موضوعة من
    قبل يوفنتوس الأبطال . خسرت ميلان إلى يوفنتوس ثانيةً في عام 1961 تنهي في
    المرتبة الثّانية, بأربعة هوامش نقطة أكثر احترام و فازت بسيري الخامس لقب
    في عام 1962 . ثانيةً, حملة أوربّيّة قلّلت من شكل دوريّ ميلان في عام
    1963, تنهي ثالث بينما (كما) فاز المنافسون المحلّيّون باللّقب إنتر, لكنّ
    هذا خُسِفَ بنجاح الكأس الأوربّيّ الأوّل لميلان . النّهائيّ نُظِّمَ في
    إستاد ومبلي مع بينفيكا الخصوم . أعطى يوسيبيو بينفيكا الصّدارة بعد تسعة
    عشر دقيقة, لكنّ ألتافيني كان رجل السّاعة يسجّل مرّتين في النّصف الثّاني
    لإبرام الشّرف لميلان . أيضًا كان ألتافيني محرز هدف الدّوريّ الكبير
    بأربعة عشر هدف .



    النّجاح في سيري ميلان متهرّبة للفصول القليلة القادمة, أعلى منصبهم الكون
    ثاني في عام 1965 عندما خسروا ثانيةً للدّفن . أربعة سنوات بعد انتصار
    كأسهم الأوربّيّ, ميلان فازت بكأسهم الإيطاليّة الأولى التي تهزم بادوفا لا
    شيء واحد في الامتحان النّهائيّ . 1968 نجاح منشار في البيت و في أوروبّا
    بالنّصر في كلا كأس فائزين الكأس و سيري أ. هامرين سجّل مرّتين داخل أوّل
    عشرون دقيقة لنهائيّ كأس فائزين الكأس لإبرام نصر ذو لا شيء على هامبرج و
    ميلان فازت بسيري لقب بهامش ذو تسع نقاط مريح . تمكّنت ميلان فقط من
    الإنهاء ثالث في سيري في عام 1969, لكنّ فاز بالكأس الأوربّيّة, المساعدة
    من قبل جياني ريفيرا, لاعب الكرة الأوربّيّ للسنة و ثلاث الأهداف من براتي
    في الامتحان النّهائيّ, أربعة نصر واحد على إجاكس, نظّم في إستاد بيرنابيو
    في مدريد .



    طوال السنوات القليلة القادمة, ميلان لم تصب لذا جيّدًا في سيري لكنّ تماسك
    على نجاح كأسهم و نادرًا فصل مرّ ذلك لم يبرز نهائيّ كأس . انتهت ميلان في
    المرتبة الثّانية في سيري لمدّة ثلاثة سنوات تجري, الإنهاء خلف إنتر في
    عام 1971 و الخسارة إلى يوفنتوس بنقطة في كلا ال1972 و ال1973 . خسرت ميلان
    الكأس الإيطاليّة في عام 1971 إلى تورينو على العقوبات, لكنّ فازت
    بالدّوريّ في عام 1972 بنصر ذو لا شيء على نابولي في الامتحان النّهائيّ و
    كسبت بعض إجراء الانتقام على يوفنتوس لسيري فوز في امتحان نهائيّ 1973 عبر
    ركلة ترجيح للاحتفاظ بالفنجان . موسم ال1972-73 أيضًا رأى نصرًا ثاني في
    فنجان فائزين الفنجان, تشيارجي محرز الهدف الكبير للدوريّ الذي يسجّل الهدف
    الوحيد للعبة بعد خمسة دقائق في نصر على ليدز يونايتد . وصلت ميلان إلى
    النّهائيّ في عام 1974 ثانيةً, لكنّ هُزِمَ لا شيء ب1 .إف سي ماجديبرج من
    ألمانيا الشّرقيّة . أبرز نهائيّ كأس 1975 الإيطاليّ ميلان مرّة أخرى, هذا
    الوقت على النّهاية الخطأ من ثلاثة سكوريلاين, فيورينتينا يخرج الفائزين .
    لكنّ, ذكرى هذا مُحِيَتْ في عام 1977, عندما فاز نصر ذو لا شيء في امتحان
    نهائيّ أل-ميلان بالجائزة لمرّة رابعة رائعة في عشرة سنوات . سيري سابع لقب
    في عام 1979 كان الاتّباع, ميلان التي تنهي ثلاثة نقاط قبل بيروجيا
    المصنّفة الثّانية .



    بدأت الثّمانينيّات بعيدًا على نحو سيّئ لميلان . انتهت حملة كأسهم
    الأوربّيّة بالجولة الأولى بهزيمة ذات لا شيء الواحد عليّ أيدي إف سي
    بورتو, و حتّى 1988, ميلان تمكّنت من الوضع لا أعلى من ثالث في سيري,, هذا
    الذي يجيء في عام 1980 . في عام 1980, ميلان أُحِيلَتْ للمرة الأولى في
    تاريخهم بطول لازيو لجزئهم في فضيحة تلاعب مباريات, بالرّغم من أنهم عادوا
    إلى الطّيران الأعلى كأبطال بعد موسم . ميلان أُحِيلَتْ بعد موسمهم الأوّل
    ثانيةً في الرّحلة الكبيرة, لكنّ مرّة أخرى, أعادت كأبطال للسّنة التّالية .
    كانت هناك خيبة أمل أكثر للمجيء في عام 1985, عندما انتصر سامبدوريا في
    الكأس الإيطاليّة في نفقة ميلان, بالرّغم من أنّ رود جاليت صُوِّتَ لاعب
    كرة أوربّيّ للسّنة . كان تدخّل سيلفيو بيرلسكوني الرّئيس الإيطاليّ
    المستقبليّ و حقن نقد ضخم الذي غيّر مصاير النّادي .



    نحو نهاية العقد صفة الفريق المجدّد بدأت الإخبار . كان أعلى ثلاثة لاعبون
    في لاعب الكرة الأوربّيّ للسنة الكلّ على كتب ميلان في كلا ال1988 و
    ال1989, ماركو فان باستين يدّعي الشّرف مرّتين على التّوالي . النّجاح في
    سيري في عام 1988 بشّر ببداية العهد العظيم لميلان . مركز ثالث في سيري في
    عام 1989 خُسِفَ بالنّصر في الكأس الأوربّيّة, و في ميلان 1990 ذهب واحد
    أفضل, الاحتفاظ بالكأس الأوربّيّة و الإنهاء ثاني في سيري أ. ثي 1989 حملة
    كأس أوربّيّة بلغت في نصر ذو الأربعة لا شيء على بوخارست ستيوا, جليت و فان
    باستين كلاهما تسجّل مرّتين و فان باستين ينتهي كمحرز هدف الدّوريّ الكبير
    على عشرة أهداف . هولنديّ آخر, فرانك ريجكاأرد سجّل الهدف الوحيد في نصر
    نهائيّ كأس أوربّيّ سنة 1990 على بينفيكا . كانت ميلان تنشئ سيطرة في
    الدّوريّ المحلّيّ, تفوز بسيري لقب ثلاثة مرّات على التّوالي من 1992 إلى
    1994, النّصر الثّاني الذي يعلّم سيري النّادي العاشر بطولة . كأس 1993
    الأوربّيّة لُعِبَتْ في شكل دوريّ جديد . فازت ميلان بكلّ ستّة ألعاب في
    مرحلة الجماعة, فقط للخسارة إلى أوليمبيك مارسييل في الامتحان النّهائيّ,
    عبر هدف واحد من باسايل بولي . الشّكل غُيِّرَ ثانيةً السّنة التّالية
    لإدراج دور قبل النّهائيّ وأيضًا مرحلة الجماعة, لكنّ ميلان هذا الوقت كانت
    أكثر من نظير لبارسيلونا لاعبي النّهائيّ الذي يحلّ الفائزين ذوي الأربعة
    لا شيء بعد أداء فنّان . وصلت ميلان إلى النّهائيّ للسّنة الثّالثة على
    التّوالي في عام 1995, لكنّ خسرت إلى إجاكس متى لاعب ميلان مستقبليّ,
    باتريك كلوفيرت سجّل فائز دقيقة ال85 .


    أرقام قياسيّة للنادي
    محرز الهدف الكبير الأعلى :210 جنار نورداهل
    محرز هدف الموسم الكبير :35 جنار نورداهل ( 49-50 )
    معظم المظاهر :531 فرانكو باريسي
    إلى أقصى حدّ الإيطاليّ المكرّم :126 باولو مالديني
    أكبر توقيع :27 مليون جنيه روي كوستا مانويل ( 01-02 فيورينتينا )
    أكبر بيع :8.3 مليون جنيه كريستايان زينوني ( يوفنتوس 01 - 02 )

    الشّرف الأوربّيّة :5 كؤوس أوربّيّة ( 63 / 69 / 89 / 90 / 94 ) فنجانا
    فائزي الفنجان ( 68 / 73 ) 3 فناجين ممتازة ( 89 / 90 / 95 ) 3 إنتر -
    فناجين قارّيّة ( 69 / 89 / 90 ) فنجانا كوبا اللّاتينيّان ( 51 / 56 ) 1
    فنجان ميتروبا ( 82 )

    سيري يسجّل :البطولات
    16 (1901/06/07/51/55/57/59/62/68/ 79/88/92 /93/94 /96/99)
    الكأس الإيطاليّة :4 ( 67/72/73/77 67/72/73/77)
    الكأس الممتازة الإيطاليّة :4 (88/92/93/94)
    معظم النّقاط :73 (95-96)
    نقاط أكثر انخفاض :27 (81-82)
    فوز البيت الكبير :9-0 باليرمو ف ( 50-51 )
    أثقل هزيمة على أرض الفريق :1-6 يوفنتوس ف ( 96-97 )
    الأكبر بعيدًا الفوز :8-0 جينوا ف ( 54-55 )
    الأثقل بعيدًا هزيمة :1-6 أليساندريا ف ( 35-36 )
    معظم الانتصارات :27 -50)
    الانتصارات الأقلّ :5 (76-77)
    معظم الهزائم :15 (30-31)
    الهزائم الأقلّ :0 (91-92)
    معظم الأهداف :118 -50)
    الأهداف الأقلّ :21 (81-82)
    بدرجة كبيرة سلّم :62 (32-33

    المصدر: نبذة عن نادي اي سي ميلان تاريخ آيه سي ميلان منشأ من قبل ألفريد إدواردز, إنجليزيّ, في 1899, كريكيت ميلان و نادي كرة القدم كانا بين فرق إيطاليا الأولى . كان بعد فقط سنتين أنّ ميلان فازت ببطولة دوريّهم الإيطاليّة الأولى, كهو كان ثمّ عرف, يهزم جينوا لا شيء و http://damas.hooxs.com/t164-topic#ixzz1luLwVHzc
    منتديات دماس -

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء سبتمبر 26, 2017 5:28 am