منتدى منوعات

اهلا وسهلا ايها الزائر/ة العضو/ة في المنتدى نأمل ان تجدوا ضالتكم في المنتدى نأمل منكم التسجيل فذلك بحد ذاته شرف لنا
منتدى منوعات

التميز هدفنا والاراده حافزنا


    القصائد المشهوره للامير محمد السديرى الصفحه رقم 1

    شاطر

    الساهر

    عدد المساهمات : 22
    السٌّمعَة : 8
    تاريخ التسجيل : 24/01/2012
    العمر : 37
    الموقع : ksa

    القصائد المشهوره للامير محمد السديرى الصفحه رقم 1

    مُساهمة  الساهر في الجمعة فبراير 10, 2012 5:34 am

    كان رحمه الله من المشهود لهم بمكارم الاخلاق فهو كريم سخي اليد يعطي ويساعد المحتاجين بلا حدود وكانت مجالسه دائما عامرة بالضيوف من مناطق مختلفه من ادباء وشعراء,كما انه كان يتمتع بسعة الصدر وحب الناس ولا يمل من يجالسه من احاديثه الشيقة والممتعة وقد عرف عنه شجاعة نادرة وإقدام على الصعاب والحروب وكان ذكيا حاضر البديهة عالما بالانساب قوي الفراسة ومهما تحدثنا عنه لن نوفيه حقه ولكن دعونا نبحر مع قصائده الرائعة.

    له عدد من القصائد يفاخر بها منها قوله..




    doPoem(0)


    الله مـــــــــــــن هـــــــــــــم بــــــروحـــــــي ســـهـــجـــهــــا
    بخا في ضميري في كنين الحشا لاج
    احـــــــــــر مــــــــــــن نــــــــــــار تــــــوقــــــد وهــــجــــهــــا
    منهـا خطـر روحــي عـلـى سـلـك ديـبـاج
    وعــيــن عــســى الـمــولــى يـعــجــل فـرجــهــا
    يــــفــــوح نـــاظـــرهـــا كــــمـــــا عــــيـــــن هـــــــــداج
    اســتــرســلـــت لـــلـــدمـــع مـــســـمـــار هـــجـــهـــا
    غـــيـــظ يـــكـــظ عــبــارهـــا مـــثــــل الامـــــــواج
    كــــــــــم واحـــــــــــد لـــــــــــه غـــــايــــــة مــاهـــرجـــهـــا
    يــكــنــهــا لـــــــــو هـــــــــو لـــلادنـــيـــن مـــحـــتـــاج
    يـــخـــاف مــــــن عـــوجــــا طـــــــوال عــوجــهـــا
    هــرجــت قــفــا يــركــض بــهــا كــــل هـــــراج
    يقـضـب علـيـك المخطـيـة مـــن حجـجـهـا
    حـلــو نـبــاه وقـلـبـه ابـيــض مـــن الـصــاج
    الله خــــــلــــــق دنــــــيــــــا وســــــــــــاع فـــجـــجـــهــــا
    وعــن مــا يـريـب القـلـب لــك كــم مـنـهـاج
    والـــرجـــل وان شـــطـــت لـيـالــيــك ســجــهـــا
    عـــــســــــى تــوالـــيـــهـــا بـــتــــشــــر بــــــالافــــــراج



    اما قصيدته الثانية التي لاقت شهرة واسعة وصدى طيبا وتغنى بها اخيرا فنان العرب محمد عبده
    وأداها بلحن جميل ،، القصيدة لها معانيها جزلة وتصويرها .

    فيقول شاعرنا/



    doPoem(0)


    يـــــقــــــول مــــــــــــن عــــــــــــدا عــــــلــــــى راس عــــــالــــــي
    رجـــــــــــــم طــــــويـــــــل يــــدهــــلـــــه كـــــــــــــل قـــــــرنـــــــاس
    فــــــــــــــي راس مـــــــرجـــــــوم عــــســـــيـــــر الـــمـــنــــالــــي
    تــلــعـــب بـــــــه الاريــــــــاح مــــــــع كــــــــل نــســـنـــاس
    فـــــــــي مـــهـــمـــة قــــفـــــر مــــــــــن الـــــنـــــاس خـــــالـــــي
    يـشــتــاق لــــــه مــــــن حــــــس بـالـقــلــب هـــوجـــاس
    قـــــــعـــــــدت فــــــــــــــي راســــــــــــــه وحـــــــيـــــــد لــــحـــــالـــــي
    بـــــــــراس الـــطـــويــــل مـــلابـــقــــه تـــــقـــــل حــــــــــراس
    مـــــتـــــذكـــــر فــــــــــــــــي مـــــرقـــــبــــــي وش غــــــــدالــــــــي
    وضــعـــقـــت بـالــكــفــيــن يـــــــــاس عــــلـــــى يـــــــــاس
    اخــــــــــــــــــــذت اعــــــــــــــــــــد ايــــــامـــــــهـــــــا والـــــلـــــيـــــالــــــي
    دنـــــيـــــا تـــقـــلــــب مــــــــــا عـــرفــــنــــا لـــــهــــــا قـــــيــــــاس
    كــــــــــم فـــــرقـــــت مــــــــــا بـــــيـــــن غـــــالـــــي وغـــــالــــــي
    لـــوشـــفـــت مـــنـــهـــا ربـــــــــح تــــرجـــــع لـــــلافـــــلاس
    يــقـــطـــعـــك دنــــــيــــــا مــــــــــــا لــــــهــــــا اول وتــــــالــــــي
    لـــــــو اضــحـــكـــت لــلــغــبــن تــــقــــرع بــــالاجــــراس
    الــمــســتــريـــح الـــــلــــــي مــــــــــــن الــــعــــقــــل خــــــالــــــي
    مـــــــــا هـــــــــو بـــلـــجـــات الــهــواجـــيـــس عـــــطـــــاس
    مـــــــاهـــــــوب مــــثـــــلـــــي مـــشــــكــــلاتــــه جـــــــلالــــــــي
    ازريـــــــــــــت اســـجـــلـــهــــن بــــحــــبـــــر وقـــــــرطـــــــاس
    حـــــمـــــلــــــي ثـــــقـــــيــــــل وشـــــايـــــلــــــة بـــاحـــتـــمــــالــــي
    واصبر على مر الليالي والليالي والاتعاس
    وارســـــــــــي كـــــمــــــا تـــــرســــــي رواس الــجـــبـــالـــي
    ولا يــشـــتـــكـــي ضـــــلــــــع عـــلــــيــــه الــــــقــــــدم داس
    يــــابـــــجـــــاد شــــــــــــــب الـــــــنـــــــار وادن الـــــــدلالـــــــي
    واحـــمــــس لـــنــــا يــابــجـــاد مــــــــا يــقـــعـــد الــــــــراس
    ودقـــــــــــــــــه بـــــنــــــجــــــر يـــــاظــــــريــــــف الــــعــــيـــــالـــــي
    يـــجــــذب لـــنــــا ربـــــــع عـــلــــى اكــــــــوار جــــــــلاس
    وزلـــــــــــه الــــــــــــى مــــــنــــــه رقــــــــــــد كــــــــــــل ســــــالــــــي
    وخــــــلــــــه يــــــفــــــوح وقــــــنــــــن الــــهــــيـــــل بــــقــــيـــــاس
    وصــــــــبـــــــــه ومـــــــــــــــــده يــــــاكــــــريــــــم الــــســــبـــــالـــــي
    يـــبـــعـــد هـــمـــومـــي يـــــــــوم اشــــمـــــه بـــالانـــفــــاس
    فــــنــــجــــال يــــــغــــــدي مــــــــــــا تــــــصــــــور بــــبــــالـــــي
    وروابـــــع تــضـــرب بـــهـــا اخـــمـــاس واســــــداس
    لاخــــــــــــــــاب ظــــــــنــــــــي بــــالــــرفــــيـــــق الـــــمــــــوالــــــي
    مــــــالــــــي مــــشــــاريــــه عــــــلــــــى نــــــايــــــد الــــــنــــــاس
    لـــــــعـــــــل قـــــــصـــــــر مــــــــــــــا يـــجـــيــــلــــه ظـــــــلالــــــــي
    يــــنــــهـــــد مـــــــــــــن عـــــــــــــال مـــبـــانــــيــــه لــــلـــــســـــاس
    لاصــــــــــــار مــــــــــــا هــــــــــــو مــــــدهــــــل لـــلـــرجـــالـــي
    ومـلـجــا لــمــن هـــــو يـشــكــي الـضــيــم والــبـــاس
    بـــحـــســـنـــاك يـــامـــنـــشـــي حــــــقــــــوق الـــخـــيـــالــــي
    يــــاخــــالــــق اجــــــنــــــاس ويـــامـــغـــنــــي اجــــــنـــــــاس
    تـــــجـــــعــــــل مــــــــقــــــــره دارس الـــــعــــــهــــــد بــــــــالـــــــــي
    صــــحـــــصـــــاح دوِّ دارس مـــــــابـــــــه اونـــــــــــــــاس
    الـــــــبـــــــوم فــــــــــــــي تـــــــالــــــــي هـــــــدامــــــــه يـــــــلالــــــــي
    جــــــــزاك يــاقـــصـــر الــخـــنـــا وكــــــــر الادنـــــــــاس
    مــــــــــتـــــــــــى تــــــــــربـــــــــــع دارنــــــــــــــــــــــا والـــــمـــــغــــــالــــــي
    وتـخـضــر فــيــاض عــقــب مــــا هــيــب يــبـــاس
    نــــــــشــــــــوف فـــــيـــــهــــــا الـــــديـــــدحــــــان مـــــتــــــوالــــــي
    مــثـــل الــرعـــاف بـخــصــر مــدقـــوق الالــعـــاس
    ونـــثـــيــــر عـــــلـــــى الـــبـــيــــدا ســــــــــوات الـــــزوالــــــي
    يـــشــــرق حـــمــــاره شـــرقــــة الــصـــبـــغ بــالـــكـــاس
    وتـــكــــبــــر دفــــــــــــوف مـــعـــبـــســـات الـــشـــمـــارلـــي
    ويــبــنــي عـلــيــهــن الــشــحـــم مـــثــــل الاطـــعــــاس




    قصيده نادره للشاعر الكبير المرحوم محمد الأحمد السديري
    كتبت هذه القصيده سنه 1377 للهجره ..



    doPoem(0)


    ســلـــمـــى تــــقــــول ان الــــمــــوده غـــرابـــيـــل
    وانــــا عــلـــى سـلــمــى عـلــيــل الـضـمـايــر
    سـلـمـى تـقــول الـحــب ويــــلٍ بــثــر ويــــل
    وانــــــا حـــشـــاي بــجــايــر الـــحــــب فـــايــــر
    وسلمى لها بقصى الضماير مداهيل
    وعــــنــــدي لــســلــمــى بـــالـــمـــوده ســــرايـــــر
    اســـــأل عـلـيـهــا كـــــل مــــــا يــقــبــل الــلــيــل
    والـصـبــح اوصـــــي يـمــهــا كـــــل طــايـــر
    الـحـب فــي قلـبـي صـبـغ صبـغـة النـيـل
    بـيــن المـحـانـي صـايــب الــحــب جــايــر
    ويــــامــــا تــــوجَّــــد والــضــمــايــر مــغــالــيـــل
    ويـامـا عـلــى سـلـمـى عـطـيـت البـشـايـر
    طــفــلٍ ســلــب عـقـلــي بــســودٍ مـضـالـيــل
    مــنــهــا قـــلــــوب اهـــــــل الـــمــــوده عــثــايـــر
    ورمــوش ســـودٍ مـــا تـكـحـل مـــن الـمـيـل
    ســـــــــــواه خـــــــــــلاق الـــبــــحــــر والـــجــــزايــــر
    دارٍ لـســلــمــى مـــــــا تــجــيــهــا الــمــراســيــل
    دارٍ لــقــلـــبـــي فــــــــــي حـــمــــاهــــا ذخـــــايــــــر
    ارســـــل لــهـــا مـــــن نــاحـــلات الـمـرامــيــل
    مـــــــــــا يـــصـــلـــنـــه نــــــاقــــــلات الـــمـــجـــايـــر
    اطـلــب لـهــا مـــن رايـــح الـمــزن بالـسـيـل
    مـــــنـــــه الـــزبــــيــــدي نـــــابــــــتٍ بــالــمــحــايـــر


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 17, 2017 8:47 am